قصة الطاووس المغرور

محرر سامر
نشرت منذ 6 أشهر يوم 8 ديسمبر, 2023
بواسطة محرر سامر
قصة الطاووس المغرور
قصة الطاووس المغرور

قصة الطاووس المغرور ذات مرة، في غابة جميلة، عاش هناك طاووس جميل. كان يتميز بذيله الطويل والملون، وكان يتباهى به أمام سائر الحيوانات، وكان ينظر إليها بازدراء ويناديها… “الضعيف” و”البائس”. ولنتعرف في المقال التالي وعبر موقع سعر الذهب على قصة الطاووس المغرور – قبيلة

قصة الطاووس المغرور

في أحد الأيام، كان الطاووس يمشي في الغابة، فرأى مجموعة من الحيوانات تلعب معًا، فتوقف ونظر إليهم بنظرة مليئة بالفخر، وقال لهم:

هل تدركون أنني أجمل منكم جميعاً؟ لدي ريش طويل ذو ألوان زاهية، لكنك تبدو قبيحًا ومثيرًا للشفقة.

  • غضبت الحيوانات ومن كلام الطاووس قال له الغزال: لا داعي للكبرياء والغرور، فكل منا جميل بطريقته.
  • الأرنب: نعم أنت جميلة أيها الطاووس، لكن لا ينبغي أن تتفاخر بنفسك، فهذا سيجعلك مكروهاً من الآخرين.
  • الفيل: أنت على حق، الأرنب. الكبر صفة سيئة وعلينا أن نكون متواضعين.
  • الطاووس: أنت لا تعرف شيئًا عن الجمال، أنا أجمل طائر في العالم.

وكان الطاووس يغضب عندما يخبر الحيوانات عن جماله فيردون عليه بأنه خلق الله أو يقولون له سبحان الله الخالق لأنه أراد أن يتميز عنهم وأنه هو كان يعتقد أنه أجمل منهم دون أي نقاش، وأن جمال ريشه هو مصدر سحره وجماله، وكان يريد أن يسمع كلمات المديح فقط لإرضاء غروره.

وواصل الطاووس حديثه متفاخراً بجمال ريشه، ووصف الحيوانات بأوصاف سيئة، فقال للقرد: (تبدو بشعا) يقول للحمار (ليس لديك ألوان جميلة وريش جميل، ولكن بشرتك قبيحة المنظر)حتى تضايقت منه الحيوانات، فتركته وذهبت.

اقرأ أيضًا: رسائل تهنئة رأس السنة الميلادية 

استمرار لقصة الطاووس المتغطرس

في أحد الأيام، كان الطاووس يمشي في الغابة، فرأى حفرة عميقة. ولم ينتبه لذلك، ووقع فيه. حاول الطاووس الخروج من الحفرة، لكنه لم يستطع، لأن الحفرة كانت عميقة جداً.

بدأ الطاووس بالصراخ طلباً للمساعدة، وسمعت الحيوانات صوته وأسرعت إلى مكان الجحر. ولما رأت الحيوانات الطاووس في الجحر ضحكت منه وقالت له: هذا جزاء التكبر. لقد كنت تتفاخر بنفسك، والآن أنت في ورطة.

فقال لهم: ساعدوني على الخروج. فقالوا له: لقد وصفتنا بسوء اللفظ وأذيتنا، ولم تعتذر عن خطأك. فقال لهم: اغفروا لي. ولن أخطئ في حقك مرة أخرى. أنا آسف، لكن أخرجوني من هنا.”

وحاولت الحيوانات مساعدة الطاووس على الخروج من الحفرة، لكنها لم تستطع ذلك. كانت الحفرة عميقة جدًا وبدأ الطاووس يشعر بالخوف، فطلب من الحيوانات مساعدته مرة أخرى. سمعت الحيوانات كلام الطاووس، فأشفقت عليه، وحاولت مساعدته مرة أخرى بحيل وأساليب مختلفة.

تعاونت الحيوانات معًا، واستطاعوا إخراج الطاووس من الجحر، ولكن عندما خرج تكسر ريشه، فقالت له الحيوانات: انظر كيف بدا حالك بعد سقوطك في الجحر.

يجب أن تعلم أن الغرور يسلب نعمة الله عليك وهي نعمة الجمال، ولكن عندما تشكر الله على النعم التي أعطاك إياها فإنه يباركك بها.

والآن عليك أن تستغفري الله وتندمي على فعلتك حتى يرزقك الله ريشاً مثل الذي كان لديك. شعر الطاووس بالحزن الشديد عندما رأى حالة ريشه. وكان دائمًا يفتخر بجمال ريشه، وكان يعتقد أن ريشه هو مصدر سحره وجماله.

  • نظرت الحيوانات إلى الطاووس بشفقة، وقالت له: “لا تقلق أيها الطاووس، سنساعدك في إصلاح ريشك.”

اقرأ أيضًا: قصيدة عن الأم لـ هشام الجخ مكتوبة

نهاية قصة الطاووس المتكبر

تعاونت الحيوانات معًا، واستطاعوا إصلاح ريشه قدر استطاعتهم، لكنه فقد الكثير من الريش. شعر الطاووس بالسعادة والامتنان للحيوانات لمساعدتهم، ووعدهم بأنه لن يتكبر مرة أخرى. ثم عاش الطاووس مع الحيوانات في سعادة وانسجام، وتعلم أن التواضع صفة جميلة. والكبر صفة سيئة .

وفي النهاية عندما قالت له الحيوانات سبحان الله الخالق، لم يغضب مرة أخرى، بل شعر بالرضا والسعادة، لأنه أدرك أن جماله نعمة من الله، وأنه ينبغي له أن يشكر الله. تعالى على هذه النعمة.

وهنا ينتهي مقالنا الذي تعرفنا فيه على قصة الطاووس المغرور – قبيلة، كما تعرفنا على استمرار لقصة الطاووس المتغطرس، كذلك ذكرنا لكم نهاية قصة الطاووس المتكبر

الاخبار العاجلة